بيان صحفي 2

على إثر خبر نشوب حريق فجر اليوم 24 سبتمبر 2019، الذي أودى بحياة ثمانية (08) رضع بجناح مخصص لحديثي الولادة تابع للمؤسسة الاستشفائية المتخصصة الأم و الطفل بشير بن ناصر، ولاية الوادي، قام السيد وزير الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات، الدكتور محمد ميراوي بتوقيف كل من مدير الصحة و السكان لولاية الوادي و مدير المؤسسة الاستشفائية المتخصصة الأم و الطفل بشير بن ناصر و مدير المناوبة بذات المؤسسة.

وزارة الصحة و السكانو إصلاح المستشفيات توضح أنها قامت سابقا بإخطار  كافة مدريات الصحةو السكان عبر التراب الوطني و  كافة المؤسسات الاستشفائية و كافة المؤسسات العمومية للصحة الجوارية من خلال تعليمة رقم 654 صادرة بتاريخ 01 أوت 2019تحتوي على الإجراءات العملية و الوقائية ضد الحرائق، تضمنت ما يلي:

  • - مراقبة أجهزة و معدات مكافحة الحرائق و وضعها في حالة التأهب،
  • - ضمان سير وسائل الاتصال في كافة الوحدات و المصالح و التأكد من تشغيل الهواتف(خاصة منها الهواتف الداخلية)،
  • - التأكد بشكل دائم من جاهزية أجهزة الإنذار،
  • - رفع جميع الأغراض المتراكمة غير المستعملة و غير صالحة،
  • - تخزين المواد القابلة للاشتعال بإحكام و مراقبتها باستمرار و التخلص من النفايات التي تحتوي على مواد كيميائية،
  • - القضاء على الأعشاب اليابسة داخل المؤسسات،
  • - إصلاح جميع الأعطاب و الأسلاك الكهربائية، التي غالبا، اهتراؤها يسبب في اندلاع الحرائق.

كما أولت وزارة الصحة أهمية بالغة لتنفيذ هذه التعليمات التي يجب أن تكون من بين أولويات اهتمامات المسؤولين و السهر على ترقية قواعد الأمن و السلامةلتفاديالحرائق.